Article tranlsated by Chérine Ali, TF Fellow 2019 & Volunteer translator with Techfugees

قبْلَ بضعة أشهر، أطلقتْ Techfugees أول تحدٍّ عالميٍّ لها، وهي مسابَقة تستهدف مبتكِرين يديرون مشاريع تكنولوجيّة موجَّهة لتلبيّة احتياجات الأشخاص المُهجَّرين في واحدة من مجالات العمل الخمسة ذات الأولويّة لدينا( الوصول للحقوق والمعلومات، الصحّة، التعليم، . لقد تلقيّنا أكثر من مائة طلب من كل أنحاء العالم!

من خلال تحليل مدى الامتثال لمبادئنا التوجيهيّة الثمانيّة، نماذج أعمالهم، الأثر المذكور على حياة الفئات المُهجَّرة، فإنّ هيئة خبراء للتحكيم لدينا انتَقتْ ودَعَتْ 25 مرَشحًا نهائيًا للقدوم ولعرض مشروعاتهم أثناء عقْد القمة العالميّة ل Techfugees في ال 26/تشرين الأول-أكتوبر/2018 في Station F.    

📼 ألقِ/يْ نظرة على فيديو العروض التقديميّة لل 25 مرشح نهائيّ في #TFChallenges18’ هنا!

اختير فائز واحد لكل فئة من قبل لجنة تحكيم من الخبراء رفيعيّ المستوى، بالتالي 5 فائزين/ات: Integreat و Shifra و Antura and the Letters و Taqadam و Refugees Are منذ ذلك الحين، عملت Techfugees عن كثب مع الفرق الخمسة الفائزة وسعتْ لتحديد كيفيّة دعم نموها خلال العام المقبل.

التقِ/يْ بسعاد، مؤسِّسة منصّة Refugees Are، والفائزة عن فئة الاندماج المجتمعيّ في #TFChallenges18 🏆

Refugees Are هي منصة لتحليل الأخبار لتسليط الضوء على قضية كراهية الأجانب ضد اللاجئين/ات في الأخبار عبر الإنترنت. طُوِّرتْ المنصّة من قبل سعاد الدرّة، وهي عالمة بيانات سورية مقيمة في أيرلندا الآن، Refugees Are بدأتْ كمشروع بحثيّ. ستعمل سعاد مع فريق ومجتمع Techfugees كفريق واحد لاستكشاف نطاق ونموذج عمل المشروع والبحث عن الموارد والشركاء ذوي صلة بهدف إيصال Refugees Are إلى المرحلة التاليّة.

📰 اقرأ/ي أكثر عن مشروع Refugees Are في أخبار التكنولوجيا في أيرلندا !

 ألقِ/ي نظرة على عرض Refugees Are التقديميّ خلال القمّة العالميّة ل Techfugees:

 

انضم/ي معنا في محاربة كراهية الأجانب ضدّ اللاجئين/ات عبر الإنترنت! سلِّطْ/ي الضوء على مشروع Refugees Are

http://refugeesare.info/